منتدى الريف المصري

منتدى الريف المصري .. منتدى القرى المصرية .. منتدى دماص ..

الحمد لله رب العالمين ... تم افتتاح مسجد الرحمة بدماص اليوم الجمعة 13 رجب 1431 هـ - 25 يونيو 2010 م ... تم نقل شعائر صلاة الجمعة على الهواء مباشرة من مسجد الرحمة بدماص على الاذاعة والتليفزيون على كل من القناه الأولي و الفضائية المصرية والنيل الثقافية والقناة السادسة للتليفزيون المصري وكذلك على كل من إذاعة القرآن الكريم والقاهرة الكبرى والشباب والرياضة وصوت العرب على الإذاعة المصرية ...

استمع مباشرة إلى صوتيات منتدى الريف المصري :  أنشودة : صرخة .. وين العرب ؟! ...


    لماذا الزواج ؟؟؟ وما مشروعيته ؟؟؟

    شاطر
    avatar
    لحظة من فضلك

    ذكر العمر : 31
    عدد المساهمات : 13
    تاريخ التسجيل : 16/06/2009
    فاعلية العضو بالنقاط : 31

    لماذا الزواج ؟؟؟ وما مشروعيته ؟؟؟

    مُساهمة من طرف لحظة من فضلك في الثلاثاء 16 يونيو 2009, 11:37 am

    Question لماذا الزواج Question وما مشروعيته Question

    الإعراض عن الزواج تديناً أي أن الواحد يريد أن يترهّب فهذا غير مشروع في الإسلام " لا رهبانية في الإسلام " ولما سمع النبي عليه الصلاة والسلام بعض الصحابة الذين سألوا عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم فوجدوه عليه الصلاة والسلام يقوم بعض الليل وينام بعض الليل ، ويصوم بعض الأيام ويفطر بعض الأيام فكأنهم تقالّوا هذه العبادة ، وقالوا : أين نحن من رسول الله ، رسول الله غفر الله له ما تقدم من ذنبه ... فواحد قال : أنا أقوم الليل فلا أنام أبداً ، والثاني قال : أنا أصوم الدهر فلا أفطر أبداً ، والثالث قال : وأنا أعتزل النساء فلا أتزوج أبداً ، فالنبي صلى الله عليه وسلم أنكر عليهم ، فقام وخطب في الناس وقال : " أنا أخشاكم لله وأتقاكم له ولكني أقوم وأنام ، وأصوم وأفطر ، وأتزوج النساء ، فمن رغب عن سنتي فليس مني " فسنته أي مذهبه عليه الصلاة والسلام مذهب التوازن والاعتدال ، فلا يجوز للإنسان أن يُعرض عن هذا مخالفاً لمحمد صلى الله عليه وسلم ، ولكن إذا كان الإنسان يخاف على نفسه أن يجور على المرأة ولا يقوم بحقها ، ليس عنده القدرة المالية ، أو ليس عنده القدرة الجنسية فيجوز له هذا ، ولذلك العلماء قالوا أن الزواج تعتريه الأحكام الخمسة ، وهي الفرض والمستحب والمباح والمكروه والحرام ، ابن حزم يرى أن الأصل في الزواج الفرض ، أي أن كل واحد بلغ وقدر على الزواج فرض عليه أن يتزوج ، ويقول الله تعالى " فانكحوا ما طاب لكم من النساء " والأصل في الأمر الوجوب والنبي صلى الله عليه وسلم يقول " يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج " فهذا أمر والقرآن يقول " وأنكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم " وهذا أمر للمجتمع كله بأن يعينه على الزواج ، فمن كان يخاف على نفسه الوقوع في الحرام وهو يقدر أن يتزوج ، واجب عليه أن يتزوج ، وخصوصاً في عصرنا الذي كثرت فيه المغريات من المعاصي وفتحت فيه أبواب الحرام على مصارِعها ، ووجدت الفتن ما ظهر منها وما بطن ، وتعرض الشباب خصوصاً الذين يسافرون إلى البلاد المختلفة لهذه المغريات فهذا يصبح الأصل في الزواج فرضاً ، لأن الإنسان مادام يخاف على نفسه وهو قادر على أن يتزوج يجب عليه أن يتزوج ، إذا لم يكن خائفاً على نفسه وليس تائقاً إلى الزواج يستحب له أن يتزوج .

    التشريع يفرض حسب الحالات ، إذا كان تائقاً إلى الإشباع الجنسي ويخاف على نفسه الوقوع في الحرام وعنده القدرة المادية يجب أن يتزوج ، فهذا واجب عليه ، واحد آخر حالته معتدلة يقولوا له : مستحب لك أن تتزوج لا يخاف على نفسه ، إنما لكي يحقق أهداف الزواج التي أشرنا إليها ، وتشارك في إنشاء أسرة مسلمة وتأخذ بنت الحلال تسترها وتسترك ، فأنت تحل مشكلة في المجتمع أيضاً ، لأنه لو كل واحد قال : أنا غير تائق إلى الزواج ، فبنات المسلمين من يتزوجهن ؟ فهنا الشخص الذي لا عنده هذا ولا هذا نقول له : براحتك . وهناك شخص يخاف على نفسه الجور ، فإذا كان يخاف مخافة مؤكدة فيكون حرام عليه ، إذا كان بين بين نقول له : مكروه ، إنما الأصل الحقيقي في الزواج كما تدل عليه النصوص إما فرض واجب وإما سنة مستحبة .

    Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 25 نوفمبر 2017, 1:46 am